نقابة الصحفيين الفلسطينيين تندد بشدة استهداف الاحتلال للزميلين إسماعيل أبو عمر وأحمد مطر

رام الله– نددت نقابة الصحفيين الفلسطينيين بشدة، باستهداف الاحتلال للزميلين إسماعيل أبو عمر وأحمد مطر، بقصف مباشر من خلال طائرة إسرائيلية مسيرة خلال تغطيتهم الصحفية شمال رفح.

وأضافت النقابة، أن الاحتلال استهدف الصحفيين أبو عمر ومطر، خلال تغطيتهما الصحفية وارتدائهما الزي الصحفي، في منطقة (ميراج) التي تضم عددا كبيرا من النازحين، وبالتالي فإن الاستهداف كان مباشرا للزميلين الصحفيين الذين كانا بصدد إعداد قصة إنسانية عن واقع النازحين.

وأوضحت النقابة أن القصف الاسرائيلي أدى لنزيف حاد وبتر للقدم اليمنى للصحفي اسماعيل ابو عمر، إضافة لإصابته بشظايا بمختلف في أنحاء من جسده، فيما أصيب المصور أحمد مطر بشظايا برأسه وإحدى يديه.

وأكدت النقابة أن هذا الاستهداف هو استمرار لجرائم الاحتلال بحق الصحفيين، كسياسة اسرائيلية ممنهجة تكثفت بعد السابع من أكتوبر، مطالبة بوقف استهداف الصحفيين وضرورة محاسبة مرتكبي جرائم الحرب الإسرائيليين.

 

 

 

عن info info

شاهد أيضاً

حشد دبلوماسي كبير في مجلس حقوق الإنسان انتصارا للصحفيين الفلسطينيين

نظمته نقابة الصحفيين الفلسطينيين والاتحاد الدولي للصحفيين *أبو بكر: نحن هنا من أجل حماية الإنسانية …