نقابة الصحفيين تنعى الصحفي الكبير مصطفى الصواف

*طالبت الصليب الأحمر بالتدخل العاجل لإنقاذ الصحفيين في المستشفى الاندونيسي

رام اللهنعت نقابة الصحفيين الفلسطينين، الصحفي الكبير والكاتب مصطفى الصواف الذي استشهد وزوجته واثنين من أبنائه في قصف إجرامي على مدينة غزة فجر اليوم السبت، أصيب خلاله أيضاً نجليه الصحفيين منتصر الصوافمصور وكالة الاناضول، ومحمد الصوافالمخرج في وكالة ألف ملتيميديا بجروح حرجة.

ونعت النقابة المصور الصحفي مصعب عاشور، الذي يعمل في جامعة العلوم التطبيقية الذي كان قد استشهد في مجزرة سوق النصيرات، وتم اكتشاف جثمانه مؤخراً، كما نعت الزميل عمرو أبو حية الذي يعمل مهندساً في قسم البث في فضائية الأقصى، والذي استشهد في قصف اجرامي آخر على غزة فجر اليوم.

وحذرت النقابة من خطورة الواقع الذي يعيشه نحو 20 صحفياً لا زالوا في المستشفى الاندونيسي شمال غزة والذي تتعرض أجزاء منه لقصف مستمر ما يهدد حياتهم وحياة كل الموجودين فيه من الأطقم الطبية والجرحى والمرضى والنازحين، وطالبت المؤسسات الدولية وخاصة الصليب الأحمر بالتدخل العاجل لانقاذهم.

ونددت النقابة باستمرار حملة الاعتقالات بحق الصحفيين في الضفة، والتي كان آخرها فجر اليوم السبت، حيث اعتقل الاحتلال الصحفي إبراهيم الزهيري بعدما قامت قوات الاحتلال بتفجير باب منزل عائلته واعتدت عليه بالضرب المبرح واعتقلته مع شقيقه وهددت افراد عائلته بالقتل.

وبهذه الجرائم، ارتفع عدد الضحايا من الصحفيين إلى 78، منهم 36 شهيدا صحفيا، و13 شهيداً من العاملين في قطاع الاعلام، و29 صحفيا معتقلا.

وتتابع النقابة سلسلة تهديدات الصحفيين والتحريض عليهم والتي كان آخرها تهديد الصحفية ولاء البطاط رئيسة قسم الصحافة والاعلام في جامعة خضوري على خلفية برنامج أطفال كانت تقدمه على شاشة تلفزيون فلسطين قبل نحو عامين، وكذلك تهديد الصحفي عقيل عواودة من قبل مجموعات صهيونية مختصة بملاحقة الصحفيين ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.

الأمانة العامة

عن info info

شاهد أيضاً

وفد من نقابة الصحفيين يطلع سفيرة النرويج على معاناة الصحفيين في قطاع غزة

القاهرة– أطلع وفد من نقابة الصحفيين الفلسطينيين، سفيرة مملكة النرويج في القدس تورون فيستي،  والسيد …