الأحد | 24/03/2019 - 05:11 صباحاً
SATSUNMONTUEWEDTHUFRI
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30
31
شركاء
التأكيد على تشكيل لجان فنية لمتابعة جرائم الاحتلال امام محكمة الجنايات الدولية

غزة -  اكد  صحفيون وحقوقيون على ضرورة تشكيل لجان فنية لإعداد تقارير كاملة حول جرائم الحرب التي ارتكبتها قوات الاحتلال خلال عدوانها الاخير على قطاع غزة، الذي لم يفرق بين حجر وشجر وبشر ، وارتكبت جرائم بحق الانسانية.
جاء ذلك خلال ورشة عمل نظمتها نقابة الصحفيين الفلسطينيين بالتعاون مع الهيئة المستقلة لحقوق الانسان حول العضوية 123 في محكمة الجنايات الدولية وافاق المستقبل بحضور د. تحسين الاسطل نائب نقيب الصحفيين ، وصلاح عبد العاطي من الهيئة المستقلة ، وبسام درويش ومنال خميس عضوا الامانة العامة والعديد من الصحفيين والنشطاء الحقوقيين.
وأكد نائب نقيب الصحفيين د. تحسين الاسطل ان نقابة الصحفيين لن تسامح بدماء ابنائها الصحفيين الذين استشهدوا على ايدي قوات الاحتلال، وستواصل الجهد بالتعاون مع جميع المؤسسات والنقابات والاتحادات ذات الصلة من اجل محاكمة قوات الاحتلال.
وقال الاسطل في كلمة له ان النقابة تواصلت مع العديد من الجهات لاستكمال الملفات الخاصة لتقديمها لمحكمة الجنايات الدولية، معرباً عن ثقته من نيل مجرمي الحرب الاسرائيليين العقاب على جرائمهم ، مشيرا الى ان نقابة الصحفيين تشارك في اللجنة  التي شكلها الرئيس عباس لمتابعة جرائم الحرب والجرائم بحق الانسانية التي ارتكبها الاحتلال خلال العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة ، بالإضافة الى جرائم الاستيطان.
من جهته، طالب المحامي صلاح عبد العاطي مدير التدريب والتوعية الجماهيرية بالهيئة بضورة الإسراع في التحضير الجيد واعداد الملفات الخاصة بجرائم الحرب التي اقترفتها اسرائيل لتقديمها لمحكمة الجنايات الدولية.
وشدد عبد العاطي على ضرورة العمل في أكثر من مسار قانوني دولي لمحاكمة دولة الاحتلال وابرزها محاكمة الجنايات الدولية وتشكيل محكمة فلسطينية لمحاكمة قادة الاحتلال على أساس أن فلسطين دولة موقعة وعضو في محكمة الجنايات الدولية ويحق لها محاكمة مجرمي الحرب الاسرائيليين، كما طالب بمخاطبة المحاكم الوطنية في الدول الموقعة على ميثاق روما لمحاكمة قادة الاحتلال.
ودعا عبد العاطي الى تقديم ملفات الاسرى والحصار والاستيطان وتهويد القدس الى محكمة العدل الدولية لتوضعه امام محكمة الجنايات الدولية.
ولم يخف عبد العاطي قلقه من عدم جدية اللجنة الوطنية التي تم تشكيلها لمتابعة واعداد الملفات لمحكمة الجنايات الدولية لعدم اعدادها أي من الملفات حتى الان.

فليكر