الخميس | 13/08/2020 - 08:25 مساءً
SATSUNMONTUEWEDTHUFRI
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30
31
شركاء
نقابة الصحفيين: نرفض بشدة نشر فيديوهات ومعلومات غير مهنية كما نرفض أن تكون السرعة على حساب الدقة

القدس 13-3-2020- تشدد نقابة الصحفيين الفلسطينيين مرة أخرى على أن المسؤولية الوطنية في هذه الظروف التي يمر بها شعبنا والمهنية الصحفية والدقة تتطلب من الجميع ان يكون بمستوى المسؤولية للحفاظ على تماسك ووحدة شعبنا في مواجهة هذا الوباء وهذه المحنة.
وقالت النقابة في بيان صحفي: إن نشر الصور والفيديوهات والأخبار السريعة التي لاحظنا عدم مهنيتها من البعض سنواصل رصدها ونشرها عبر منصة النقابة للتحقق وضبط المهنية(كاشف).
وأضاف البيان: وتعلن النقابة للجميع إننا نتابع مع الكل هذه الأخطاء والشائعات حيث تراجع الكثير عما ورد من خطأ أو شائعات التي كان سببها في كل الحالات التسرع والاستعمال وهنا نسجل لهم احترامهم لدور نقابتهم والالتزام بتوجيهاتها.
وتعبر النقابة عن تقديرها العالي لكل الصحفيين المهنيين الذين يتعاملوا بأعلى درجات المسؤولية وارقى أشكال المهنية الصحفية خاصة في محافظات بيت لحم، وطولكرم، وأريحا وعموم الوطن.
وتؤكد النقابة أن مسؤولية الحكومة هو واجبها ولكنها تقوم به باحتراف وشجاعة وتؤكد قراراتها أن أغلى شيء في وطننا هو الإنسان وحياة أرواح أبناء شعبنا وهذا أيضا يتطلب مسؤولية فردية ومجتمعية والتزام تام من الجميع لأن مواجهة هذا الوباء ليست قضية نختلف عليها بل تتطلب توحيد تتضافر كل الجهود وعلى رأسها دور الإعلام المهني المسؤول.
وقالت النقابة: لقد سطر صحفيو فلسطين على مر التاريخ وفي كل المحطات المفصلية وآخرها في قضية مواجهة فايروس "كورونا" أروع أشكال المهنية والوطنية المسؤولة وأروع آيات الفخار والاعتزاز بهم وبدورهم الذي يحظى بتقدير واحترام شعبنا وفخر النقابة بهم جميعا.
ـــــــــــــــــ
م.خ

فليكر