الجمعة | 06/12/2019 - 02:35 مساءً
SATSUNMONTUEWEDTHUFRI
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30
31
شركاء
النقابة تدين بيان موقع أمني حمساوي يخون الصحفيين

رام الله 7-10-2019- تدين نقابة الصحفيين الفلسطينيين بيان حركة حماس الذي نشر على موقعهم الأمني المسمى المجد الذي يهدف لتخوين وتخويف الصحفيين.
وقالت النقابة في ردها على ما ورد في موقع "المجد": إننا نعتبر أن حركة حماس تشكك بوطنية الصحفيين وتحرض على الصحفيين بما يرقى لدرجة استباحة دماءهم وقتلهم وملاحقتهم ونبذهم من المجتمع.
وتابعت النقابة في بيان صحفي: نؤكد مجددا فخرها واعتزازها بالجسم الصحفي الفلسطيني الذي كان دوما في مقدمة الصفوف والأمين على نقل الحقيقة والرواية الفلسطينية، ونشدد على أن الصحفيين هم المدافعين عن حقوق شعبنا، إذ قدموا دماءهم وتضحياتهم من أجل فلسطين على مر التاريخ.
وأردفت: إن هذا البيان يأتي في سياق حملات حماس المسعورة ضد حرية الصحافة في فلسطين وفي إطار ملاحقة الصحفيين لعدم نشر الحقيقة، وهو يؤكد أن حماس مذعورة من شعبنا الذي يكشف كل يوم حقيقتهم الظلامية التي لا تؤمن بالآخر ولا تؤمن بالتعددية والحرية وتريد مواصلة الامعان في سياسة التعتيم على الحقيقة وتكميم الافواه بالقوة.
وشددت النقابة على أن سياسة التخويف والتخوين المتبعة من حماس لن تنال من الصحفيين الفلسطينيين، ولن ترهبهم بل ستزيدهم إصرارا على قول الحق والحقيقة مهما امعنوا في ممارستهم.
وقالت: إننا نحمل النقابة حركة حماس وقيادتها في الضفة وغزه والخارج المسؤولية الكاملة عن اي جريمة أو اعتداء يتعرض له اي صحفي بعد هذا التحريض والتخوين للصحفيين خاصة في قطاع غزه الحبيب.
واختتمت النقابة بيانها بتقديم أحر التحيات إلى الصحفيين الشرفاء، المناضلين، وتأكيدها على وقوفها مع صحفيي غزة ضد هذه السياسة والممارسات الخارجة عن تقاليد شعبنا.
ــــــــــــ
م.خ

فليكر